Advertisement_banner_1

أنقذو الطفل في داخلكم

٠ تقييمات المشاهدات  1449 631  تحميل
تشارلز ويتفيلد 978-9953-15-448-0 شركة دار الفراشة 2009
أنقذوا الطفل في داخلكم، تشارلزويتفيلد، الروح الطفولية، الاحتفاظ بالطفل الداخلي، اللعب والخيال، التجارب الإبداعية، الذكريات والأحاسيس، الثقة والأمان العاطفي، التوازن العاطفي، السعادة والابتسامة، تحطيم الحواجز والتحديات، النجاح والأهداف الشخصية، التواصل الفعال، العلاقات الإيجابية، الثقة في النفس والتفاؤل، الطفل الداخلي غير المستكشف، القوة والإلهام، التغلب على التحديات، السعادة والنجاح، الراحة النفسية. جميع الفئات
227 العربية بيروت-لبنان
"أنقذوا الطفل في داخلكم" لتشارلز ويتغيلد هو كتاب تنمية ذاتية يهدف إلى إعادة اكتشاف السعادة والبراءة الطفولية في حياتنا. يقدم الكاتب أفكارًا وتمارين عملية للتعامل مع التحديات واستعادة البهجة والإبداع. يتحدث الكتاب أيضًا عن تطوير العلاقات والتفكير الإيجابي وتحقيق النجاح والنمو الشخصي. إنه دليل ملهم لاستعادة الطفل الداخلي والعيش بسعادة وإلهام عاليين.
تحميل (631)
قضية تقرير
تضمين
مشاركة
Advertisement_banner_2
  • وصف

كتاب "أنقذوا الطفل في داخلكم" للكاتب تشارلز ويتغيلد هو كتاب تنمية ذاتية يهدف إلى تجديد الروح الطفولية التي تكمن في كل منا واستعادتها. يعتبر الكتاب دليلاً عملياً للقراء للعثور على السعادة والإلهام من خلال استرجاع البراءة والعفوية التي تميز الأطفال. يستند الكتاب إلى فكرة أن حياتنا في مراحل الطفولة الأولى تشكل منهجية قاهرة ومسلمة قوية، ولكن مع مرور الوقت وتأثير المجتمع والتعليم والتجارب السلبية، نفقد تلك القدرة على الاستمتاع بالأشياء البسيطة والابتسام بصدق. تعتبر ويتغيلد المفتاح الأساسي لتحقيق ذلك هو إعادة اكتشاف الأمور المفضلة لدينا في الطفولة واسترجاع البهجة والفرح الذين كانوا يجلبونهم إلينا. من خلال مجموعة من التمارين والنصائح العملية، يساعدنا الكتاب على تجاوز الخوف والقيود وإطلاق العنان للخيال والإبداع. هذا الكتاب يتحدث عن موضوعات متنوعة تشمل تطوير الذات والثقة بالنفس والابتكار والتفاؤل والاسترخاء وإدارة الوقت، وغيرها الكثير. يتميز أسلوب كتابة ويتغيلد بالبساطة والوضوح، ويستخدم الكثير من الأمثلة والتجارب الشخصية ليشرح الأفكار والمفاهيم. بشكل عام، يعد "أنقذوا الطفل في داخلكم" دليلاً قويًا للقراء الذين يرغبون في إعادة اكتشاف البهجة والسعادة والابتسامة الحقيقية في حياتهم من خلال إطلاق العنان للجزء الطفولي في داخلهم. ويعتبر الكتاب أيضًا دليلًا لفهم ومعالجة بعض الجوانب العاطفية والنفسية التي قد تكون تسببت في تلف الطفل الداخلي لدينا. يقدم الكاتب أدوات وممارسات عملية للتعامل مع التحديات اليومية والتغلب على الضغوط النفسية. كما يسلط الضوء على الأهمية الكبيرة للتفاعل مع العالم من حولنا بنفس العفوية والبراءة التي نمتلكها في طفولتنا. يتناول الكتاب أيضًا مفهوم الحب والعلاقات، وكيف يمكننا الحفاظ على صداقات قوية وعلاقات مثمرة. يشجع الكاتب القراء على التفكير بإيجابية واعتماد نظرة متفائلة في الحياة، وذلك من أجل استعادة الطاقة الإيجابية التي تميزنا في طفولتنا. علاوة على ذلك، يقدم الكتاب أفكارًا لتطوير الإبداع والقدرات الفردية، واستغلال قدراتنا الكامنة لتحقيق النجاح والنمو الشخصي. بالإضافة إلى ذلك، يركز الكتاب على أهمية العمل على تنعيم التجارب السلبية وتحويلها إلى فرص للتعلم والنمو. في النهاية، يُعتبر كتاب "أنقذوا الطفل في داخلكم" إشارة قوية بأن السعادة والإلهام ليسا مجرد تمنيات غريبة، بل هما حق لكل إنسان يستطيع استرداد جوهر طفولته والاستمتاع بحياة أكثر سعادة وإشراقًا.

  • التعليقات

لا توجد تعليقات لهذا الكتاب.

٠
٠ من 5 (٠ تقييمات )

مراجعة الكتاب

قيِّم الآن *
This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

الكتب ذات الصلة

  • Disqus

Advertisement_banner_3